سلايد شو

(كلب) وزير التعليم يفسد حفل كلية الاعلام.. الأديب لم يحضر والطلبة تظاهروا وطالبوه بالاعتذار ttttt ttttt  ttttt
» » زنجي اشقر .. المجموعة البكر لصفاء خلف

اطلق الشاعر العراقي صفاء خلف، مجموعته الشعرية البكر "زنجي اشقر" عن دار الجفال بدمشق/ 104 صفحات، وتضمنت 28 نصا، بضمنها اعتراف كتبه الشاعر عنونه بـ "لا اؤمن الا بالشياطين التي تسكن ارواحنا".



نصوص المجموعة اشتغلت على اكتشاف المحلي وتوظيفه في صناعة الصورة الشعرية والاشتغال على هوامش الحياة العراقية في الحروب والازمات ومرثيات للماء والاهوار، واستعاد خلف صورا لمدينته البصرة عبر شخوص رمزية وواقعية كالسومري والسيدة اليهودية الاخيرة و ابو يزيد البسطامي والعسكر، في نصوصه (ولد بري كشظية باسلة، السومري، غياب، يدورون وجوههم بالماء، مخبول الشط).


وبان المكان في نصوص المجموعة التي كتبها ما بين الاعوام 2006 و اوائل 2010 في البصرة وبيروت وعمان، بشكل لافت، فكانت البصرة وبيروت ابرز عنوانين فيها، ليشتغل على مدينته التي تتكرر عسكرتها بشكل دائم عبر نص تجريبي، "مدينة الجند"، وبيروت في نصيه "سائح متصوف في بيروت" و "المهاجر بدمه المسكون".

المجموعة جاءت كموزاييك شعري متلون، تنقلت بين التجربة الشخصية والتجربة الكونية والفلسفية، فكانت النصوص (مقبرة، نذر، رجال الحدود، عادة سرية) تعبر عن وجهة نظر ذاتية للشاعر
  تجاه علائقه الشخصية، فيما اطلق نصوصا تجريبية حفرت في الهم الكوني والفلسفي كـ (المنسي بلغته العابرة، اشيخ كالضوء حين اعتلي جسد الكلام، قيعان مالحة، القرمطي بنسخته الرقمية، القداسة تجلب النحس قبل الاوان، يوميات خيانة سيدة بتول، النهد الصاعد لغابة الافيون بقطار السلطة).

واحتفى خلف، برحيل الشاعر العراقي، سركون بولص، بنص عنونه "لقطة غادرة خارج الحياة في برلين".فيما كتب نصوصا تجريبية مفتوحة ابرزها "هروب عاطفي الى الاسكا" و"طائر البحر الملكي" و" ع اسمك غنيت".

ومما جاء في اعتراف خلف بمقدمة مجموعته، ان "الش عر بلا عقيدة أو وطن أو قبيلة، وحين تتماهى كينونة الشعر مع كينونة الشاعر، تتداخل المشاهد في الجوهر خالقة كينونة رافضة لكل العلب الساذجة التي أجدنا مكبلين بها (...)، تتفرس في وجهي بحثاً عن ملامح الأسلاف، ستجدني انتمي لكل الذكورات التي فضت بكارة حضارتي ، فأنا كلهم ، دون استثناء، احمل خبث سرائرهم، و نقاء امانيهم، وصفوة ثقافاتهم، وجمال صباياهم، لكني لن احمل معولاً لاحفر به قبر شعبٍ مـا، او افض بكارة حضارة دون استئذان".


وصفاء خلف من مواليد البصرة، 1982، رئيس تحرير مجلة نثر للشغل الابداعي الفصلية، وله اشتغالات شعرية تجريبية ، وله مؤلفات مشتركة مع اخرين في الشعر والنقد والسياسة وحقوق الانسان، ويشتغل في مجال النقد وله مخطوطة بعنوان (اقنعة القصب).

* التغطية نشرت في عدة مواقع وصحف.

About صفاء خلف

This is a short description in the author block about the author. You edit it by entering text in the "Biographical Info" field in the user admin panel.
«
Next
رسالة أحدث
»
Previous
رسالة أقدم

ليست هناك تعليقات: